بقلم الشاعره. عطر محمد لطفي

أخلاقيات

ثقافة إنسان متنمر له موهبة المصطلحات
مثله كمثل فرسان حرب البسوس لهم أخلاقيات
تتلاقى معا الاحداث لتشكل مجموعة من الخيارات
وتتلاشى عن اسماعهم ذاك الإحترام لتلك الطموحات
المخلوطة بماء متنوع من الثقافات والحضارات
تنتشلهم من غيبوبة الفقر و المجاعات
إلى حب الاتهامات والتنكيل والانتهاكات
ماذا استفدتم من خلطة العلاقات ؟
هل من الممكن أن عقولكم أغلقت السماعات ؟
أصبحت رؤوس عجول تنحدر لمستوى نسخ البرمجيات
أين الأصول والثمار والنخيل الباسقات ؟
أم تراكم تجارب الأعضاء في مختبر التقنيات
أحببت حقيقة صوركم الفوتوغرافية لا صور الإعلانات
ما أصفى عقولكم قبل غسلها بالفتوشوبات
تنازلتم عن كل شيء حتى غيرتم المعتقدات
يا لكم من جيل جديد سريع الرباعيات
أين القيم النبوية، التربية الشريفة والعادات؟
أم توقفتم حتى عن العبادات ؟!!!
هل فرقتموها بينكم في المنتديات ؟!!!
ساهمتم في رميها كرمي الجمرات
فمن أين لكم كل هذه الأفكار الشائعات؟
هل استدليتم واستبينتم هذه الدلالات
أم فكرتم أن تقوموا بالتحديات
لتنجلي حقيقة النفاق وتوحدوا الاتجاهات
لتكونوا خير جيل قام بأرقى الإنجازات

فكرة واحدة على ”بقلم الشاعره. عطر محمد لطفي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s