بقلم الشاعر. سعيد ابراهيم زعلوك

حنين

في حضرتك.
أموت شوقا إليك
كطفل صغير
كحمامة على السفوح،
كعصفور
بوطنه مهجور
لا يعرف الشمس
ولا يشم العطور

سعيد إبراهيم زعلوك

فكرة واحدة على ”بقلم الشاعر. سعيد ابراهيم زعلوك

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s