بقلم. احلام السيد

❤️ويأتي إليّ طيفك زائرا يُبدد عني صفو خُلوتي يجتاحُني بضجيج نبضٍ من بين اضلعي
أيا طيفا عابرا أسكن خلوتي..
ما لكَ كلما اختليت بنفسى..
يتسرب إليّ عبير طيفك..
يشعرني بالحنين لصفو أيامنا
ما انا جديدةٌ بعهد طيفك غامرى..
ولكن!!! طالما ابتعدت عنك وجدتك غازياً افكاري
ومبدداً بصفو خلوتي
عابراً كل الحدود.. ومتخطيا عبر الجسور
رُحماك بقلبٍ أشجاه الحنين لصفو ايامٍ شادية
تغنت البلابل الصداح من أعذب كلامها
إرفق بحال معشوقتك..
فلطالما نادتك فى الأيام الخاوية..
وعزفت لها الطيور شجنا من رقة مانادت به
من آلامها وتمايلات لها الأغصان
ترفق لها عن حالها..
أرفق بقلب حن اليك وذاب شوقا لدفيء عينيك .
ظللت ايام بجوار شرفتى بانتظار طيفك عابرا
ولكن ارهقني الانتظار..
او طالما ابتعدت عنك تجتاحني فى غزو افكاري
فاعلم سيدى إنني مهما طال البُعد
وليالى السُهد..
مازلت بعبير عطرك هائمة ولدفيء راحتيك حانية
أهٍ يا عمرى..حبك مازال قائماً..
يسطو بصفو أنسيهِ لأيامٍ تحيا بداخلى …
ما مر يومٍ إلا رأيتك ماثلاً تجاهى..
كلما وجهت وجهى تلقاء العمر رأيتك فيه ..
فما زلت أترقب أثر خُطاك على تلك الرمال الناعمة ..
وأتذكر حديثى معك.!!!
وكم من العهود زالت… ومازالت فى ذهني ذاكرة..
ما اجمل ذاك اليوم الذي عرفتك فيه ولم تكن تعرف عني شيئا،
كنت اجرؤ أن أحادثك، وأُشاكسك، وأن اعبر عن ما بداخلي لك…
كنت لا اتردد أن أكلمك إن شعرت بضيق…
وكنت تلاغيني وتغير مزاجى كأروع صديق…
ما احلى تلك الأيام التي كانت تجمعنا كغرباء…
ومضيت عنى بدون وداع وتركت لى قلبٍ مهجور لم يطئه حب رجل بعدك ولن يسكن فيه غيرك..💕

بقلمى/أحلام السيد

فكرة واحدة على ”بقلم. احلام السيد

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s