بقلم الشاعر. مهدي داود

حين أعيشُ بحبِّي
أشعُرُ بجمالِ القلبِ
تتمتع نبضاتِ القلبِ الخافقِ
اتحسَّسُ نسيمَ المشاعر
أتنسَّمُ ريح القلب المهاجرِ
يتراقص للعمرالمسافِرِ
وانا تبهرني أصوات العبثية
تصدر أنغام الأوتار السحرية
تعز ف من نبضات سماوية
تتغني بأغانٍ عفوية
وتعطر أحساسي المنثور
بشذى لعطور وردية
وجمال قلوب قمرية
تُبرقُ أضواءً فضية
ويخط القلم الماسي إحساسي
أتحسس عشقا وغراما قدسيا
يتنفس قلبي حبك سيدتي
يسمعني معشوق ضل طريقه
في غابة إحساسي المهجور
يبحث عن حب فقد النور
يتمرد قلبي حين يثور
تتلاقى الأرواح التعساء
باحثةً عن حبٍ يسكن قلباً
رافضة كل ظنون الهجر المبتور
وتغني دون وجود سرور
حيث يحن القلب إلى النور
تتلاقى الأرواح دون مرور

أَتنفَّسُ حُبَّكِ

مهدي داود……مصر

فكرة واحدة على ”بقلم الشاعر. مهدي داود

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s