بقلم الشاعر. مهدي داود

أراك يابائعة الورد
تقطفين ورود القلوب
وزهر إحساسي الدافئ
كي تهديه لحبية القلب الحنون
زهرة حمراء وردية الخدود
وبنفسج وسنان يضحك لثغرك الباسم
والفل يرقص في يديك ويتمايل
علي أنغام الياسمين
وانا أقف نشوان القصيد
انتشي بجمال الإهداءات
وكأنني تلك الورود التي بين يديها
تحاورني، وتحضنني
تقبلني قبلة المساء
وأنا في نشوتي وكأنني
موجوع وقد وجد الدواء

بائعة الورد —– شعر مهدي داود

فكرة واحدة على ”بقلم الشاعر. مهدي داود

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s