بقلم. توفيق العرقوبي

العودة
من يمنحك هذا المستحيل؟!
من يحول يومك الي صمت
والضوء في عينيك شلال
من يفتقد في وجودك هذا الزمن
الهارب
ويعطر الهواء غزلا
* * *
كانت تستدرك بعد كل قبلة
وتنثر في نفسه رحيقا من
العشق
كانت تفتح في المدى أفقا آخر
وتقطف من شجرة الموت
الف غصن…….
** *
حيرتني سماؤك أيها الشقي
واحتوتني نفسي…..
قادني السؤال وعذرية الوسادة
كم تعثرت فتبعثرت قدماك؟!
كم اعتذرت لهذا الشطر
أو ذاك…….
وكم راودت ذاك الآخر
* * *
بطاقتي أصبحت صيدا ثمينا
ورسم ولادتي صار يتناسب مع الايام
……………………………………….
شقي انت
تتعجل كل الفصول
وفي مقلتيك ترسم خط الزمن
هكذا حدثتني نفسي
وانت تجمع يداك الي صدري
بقلم توفيق العرقوبي تونس

فكرة واحدة على ”بقلم. توفيق العرقوبي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s