بقلم. احمد الشاعر.

..اخون العهد..

.اخون العهد حرصا عليكى فسفرى طويلا واخاف عليكى..

.اخاف ان يمر العمر وتتخبط دروبى ولا اعود اليكى..

..لست ظالما فى العشق سيدتي فهذا خوفى عليكي..

..لا اريد منكى انتظاري بل اعبرى بحياتكى ولاتنهاري..

..فا نتى طفله صغيره لاتعلمي ان عودتي اليكي امرا خيالي..

..وان كانت رسالتي اليكي دمعا فاانا رجلا ضاعت احلامي..

..ولا اريد ان تفقدي نفسكي معي فلست رجلا اناني..

..افرحى بعمركي ياصغيرتي وحطمي اسوار فقداني..

..افتحي نوافذ الفرح وعلمي النساء كيف ضحكات الاماني..

..استودعكى باخر كلامي. ان خوفي عليكي هو من يتحدث ولا يبالى.

..هكذا الحب عطاء لكي وليس ان يضيع عمركى فى انتظاري..

بقلمي احمد الشاعر. 💐

فكرة واحدة على ”بقلم. احمد الشاعر.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s