بقلم الشاعره. فاتن حسين

كبرياء


ظلمت كبريائي
لم يعد لدي رغبة
بالبكاء
لن أرضى بالهوان
بعد الآن
سوف أحيا بعزة
وكرامة
لن تهزمني
كلماتك
سأشرق
كل أيامي
وأدفأ الكون
بأشعاري
سوف يلتئم الجرح
يوماً
لن أعود مقهورة
لأصبح عليلة
تنتظر
الموت الفجائي
أبتعد أيها الجاني
فلم أعد بي
رغبة أكمال
منظومة الحب المتردي
وأحذر
أن تأتيني يوماً
وقد أندمل الجرح
فلم أعد أدور في مدارك
و لن أنتظر قدومك
بعد اليوم…وكفى !!!
بقلم
فاتن حسين

فكرة واحدة على ”بقلم الشاعره. فاتن حسين

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s