بقلم. مصطفى الفاز…

لن تعود كما كنت

لن تعود كما كنت
أصبحت أرجوحة جامدة
هجرك الوقت
والفراشات من حولك
نفضت عنها عباءة الصمت
ووصلت للزنبقات البعيدة.
لن تعود كما كنت
إنها لعبة الزمن والتاريخ
الأول حرمك شرف البداية
والثاني ختلك في النهاية
فأنت لم تعد أنت
حينما اخترت الرقص للدمى الشاردة.
لن تعود كما كنت
ولن تنفعك لغة الاحتيال
ولا القفز على الحبال
لأن الفراشات غطت فضاء البيت
والأرض احتضنت لحم أجيال وأجيال
وأنت لاتزال أنت
تتغذى على مخاض الولادة.
لن تعود كما كنت
صبابة الانحناء
قفل اللسان
تخمة موائد الاحتباء
تنتظر حصتك من عرق الأحياء
والأموات بأجسادهم شيدت الطرق المعبدة.
لن تعود كما كنت
جواز عودتك قول لا
ولو بالقلم على بساط الساحة
ضللت السبيل
يوم فقدت الأجنحة
وتمسكت بأهداب سابحة
اعتقدت أنها من السماء ممدودة.

مصطفى الفاز

فكرة واحدة على ”بقلم. مصطفى الفاز…

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s