علمني حبك. بقلم المستشار. احمد سلاطين

علمني حبك


علمني حبك
منذ بداية قصتنا ..
أن أقطف زهرا
من بستان حديقتنا ..
وألوذ بقلمي أكتب عنك
وعن سر حكايتنا ..
وبكل الحب
كنتي تعدي
الشاي وقهوتنا ..
يوميا كنت أصيغ الشعر
مع الأشواق لملكتنا ..
أكتب عن سحر عيونك
عن شفتيك ..
وعن ورد يسكن
حمرة خديك ..
وعن عنق مثل الجمار ..
وعن صدرك سر الأسرار ..
فيه جمال ك حديقة تفاح ..
أشتاق إليه ويجذبني
لعلي أرتاح ..
علمني حبك
أن أسكن مرفأ عينيك ..
أعتصم بصمتي
في حضرة جفنيك ..
أن أكتب شعرا
في روعة شفتيك ..
أن أفضح عشقي
لجمال وروعة نهديك ..
علمني حبك سيدتي
أن إكتب بعض الهمسات
وأنا مكتوف موثوق
لكني محتفظ بالذات ..
أكتب عن حبك سيدتي
عن عشق القسمات ..
وأحاول دوماً أن أسمع
نبض يبادلني أروع نبضات ..
أو أسمع صوتك
أو نبضك يتلو الآهات ..
علمني صمتك أن أقرأ
نظرة عينيك ..
أن أقرأ رعشة شفتيك ..
علمني أن ألجأ بالصمت
إلي علم المنطق ..
وأحلل أية بادرة
لشفاه رفضت أن تنطق ..
لتقول بأني فارسها
والقلب حري أن يصدق ..
وبأني عشقا لا يرفض
ولأن سلوكك ك المنطق ..
علمني حبك أن أحيا
منتظرا حرفاً من حلقك ..
ويؤكد عشقا لم ينطق ..
بقلم أحمد سلاطين

فكرة واحدة على ”علمني حبك. بقلم المستشار. احمد سلاطين

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s