لامفر من عينيها. بقلم الشاعر. خالد المصري

لامفر من
عينيها و لا اختيار
لا تقبل عذر
و لا تلتمس اعتذار
و من يستطع منعها
من اتخاذ قرار
سرعان ما تدوى
و سرعان ما تنهار
دون موعد أو
سابق إِنذار
شبت النار فى
الهشيم بكل اختصار
,,,,,,,,,,,,,,,,,,
بقلمى
يوميات شاب مخنوق
خالد عبد الحميد المصري
ذات العيون

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s