طير وسما. بقلم الشاعر. صبري رسلان

طير و سما (257)
…………….
وأنا أيه مصبرني
في ليل بعده
غير همس عيونه
ما هواه وشاغيلني وله بسلم من سحره وعوده
وبفكر قلبه إني وعدته
ولا يمكن أخونه ..
سهرني الليل
لا الشوق سابني
ولا عدا بحوره ..
أوصف كحلتها
بلون ليلها وورد الجنه على خدودها
حتى الأحلام
ومقاسمينها مسجون
في حدوده ..
أيام وإتغير فيها حاله
قال شوق ما دفاه
والحب لوحدة
ما عاد يكفيه
نهى عشقي نساه ..
فات طير مجروح
والسما عاليه
مكسور له جناح ..
ولا عاد بيطير زى الأول
ما الحب وراح ..
ومسيرة يرفرف بجناحه
في سماه ويرتاح ..
بقلم .. صبري رسلان

https://arcairo.wordpress.com/2020/12/15/%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%87%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1-13-%d8%a8%d9%82%d9%84%d9%85-%d8%a7%d9%84%d9%83%d8%a7%d8%aa%d8%a8%d9%87-%d9%87%d9%86%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%ad%d9%8a%d8%b1%d9%8a/

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s