معرض الرسم. بقلم الشاعر. زهير الحلواني

معرض رسم
دخلت معرض رسم يبيع
لوحات
لفتت نظري صورة فتاة
مرسومة بالزيت وعليها جميع
الألوان
تشعر أنها تنطق بدون كلمات
تبتسم جامدة بدون حركات
تعطيك براءة الأطفال وتشعر
أنها تراك
أعطاها الفنان رشة الإبداع
وسحر الفن والإتقان
نظرت إلى عينيها وأنا أتاملها
فقالت لي ماذا أعجبك بي
قلت لوحه مرسومه وتتكلم
قالت أتكلم فقط للغالين
قلت كل شيء فيك جميل ورائع
أنتي لست لوحه أنتي تحفة
موجودة في لوحه
قالت خذني معك لأنه لأ أحد
يحفظني ويقدرني غيرك
ضعني في مكان تراني
وأراك في كل الأوقات
عندما دخلت شعرت أنك
ستخرج من المعرض وأنا معك
فلقد سئمت الجلوس لوحدي
ولأ أحدا يأخذني غيرك
اشتريت اللوحه وخارجت إلى
البيت وكان أول نزول المطر
ما إن وصلت إلى البيت حتى
غرقت أنا واللوحة بماء المطر
عندما نظرت إلى اللوحه لم
أعرفها لقد تغيرت عليا
وأصبحت لوحة جرداء لأ يوجد
فيها غير خطوط سواء
كأنها تبدلت اللوحه
وأصبحت أنا في حيرية
وعلقتها على الجدار
التي لأ يوجد فيها غير صوت
أنين وأرى دموع تسيل
عرفت أنها دموع الفتاة التي
اخترتها
التي ضاعت مني بلحظات
الشاعر زهير الحلواني
قصائد غزل

فكرة واحدة على ”معرض الرسم. بقلم الشاعر. زهير الحلواني

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s